القائمة الرئيسية

الصفحات

American Eagle عروض

تيكرز

حكاية أصحاب الأعراف وقصة نهر الحياة


حكاية أصحاب الأعراف وقصة نهر الحياة


 حكاية أصحاب الأعراف وقصة نهر الحياة

الصور التي يجسدها القرآن الكريم والتي تعجز أمامها أحدث الكاميرات في العالم ولا تستطيع محاكاتها، منها حكاية أصحاب الأعراف، والتي جسدتها آيات السورة الكريمة في ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ الكريم وهي سورة الأعراف، حيث من يستمع لتلك الآيات بتمعن سيشعر وكأنه داخل هذا الحدث، لذلك سنسرد لكم تفاصيل قصة أﺻﺤﺎب اﻷﻋﺮاف وذلك كما جاء في تفسير سورة الأعراف.

 

ما هي الأعراف 

لنتصور مشهد يوم القيامة والذي ذكره الله عزو وجل، حين ذكر الجنه والنار وأن بينهما حجابا أي مانع يمنع وصول أهل النار إلي الجنة كما يطمعون وسمي أيضا بإسم الأعراف والذي قال الله تبارك وتعالى فيه "وعلي الأعراف رجال".

 
وفي رواية عن ابن عباس - رضي اللَّهُ عنه - أن الأعراف هي جمع: تلّ، فهي تلال بين الجنّة والنّار حبس عليه من أهل الذّنوب بين الجنّة والنّار، وفي رواية أخري عن ابن عبّاس أن الأعراف سور بين الجنة والنار، أي ان الأعراف تكون عبارة عن حجاب بين الجنة والنار.

  

واختلف المفسرين عن أَصْحَابَ الأعراف فمنهم من قال هم القوم الذين تساوت حسناتهم وسيئاتهم، وقال عنهم سعيد بن داواد حدّثني جرير عن عمارة بن القعقاع عن أبي زرعة عن عمرو بن جرير قال: سئل رسول اللّه صلى الله عليه وسلم عن أصحاب الأعراف فقال "هم آخر من يفصل بينهم من العباد فإذا فرغ رب العالمين من الفصل بين العباد قال أنتم قوم أخرجتكم حسناتكم من النار ولم تدخلوا الجنة فأنتم عتقائي فارعوا من الجنة حيث شئتم". فهذا يدل علي رحمة الله بعباده وأن الله هو الرحمن الرحيم، كما جاء في الحديث الشريف.

 

وعن ابن عباس قال: أنزلهم الله سبحانه وتعالى تلك المنزلة ليعرفوا في الجنة والنار وليعرفوا أهل النار بسواد الوجوه ويتعوذوا بالله أن يجعلهم مع القوم الظالمين وهم في ذلك يحييون أهل الجنة بالسلام.

 

مرحلة دخول أهل الأعراف الجنة 

 

قال السدي وعبدالرحمن بن زيد بن أسلم و مجاهد و الضحاك وغيرهم في أهل الأعراف أنهم لم يدخلوا الجنة وهم يطمعون أن يدخلوها ولكن هم داخلوها إن شاء الله تعالي، كما جاء في الآية الكريمة: "لم يدخلوها وهم يطمعون"، وقال معمر عن الحسن "والله ماجعل ذلك الطمع في قلوبهم إلا لكرامة يريدها الله بهم، وسموا أعراف لأنهم يعرفون الصالحين وغيرهم.

 

وفي هذا الوقت لم يكن أصحاب الجنة قد دخلوا إلي الجنه بعد، ولكن وقفين ينتظرون دخول الجنة وفي وقت الإنتظار إذا نظروا إلي أصحاب النار فزعوا فزع شديدا من هول موقفهم وتعجلوا الخلاص من هذا الموقف والدخول سريعا إلي الجنة.

 

وبعد أن تحيي ملائكة الأعراف أصحاب الجنة الذين يتعجلون الدخول إليها ينظر أصحاب الأعراف إلي بكاء أصحاب النار، والذين كانوا يستهزئون بالمؤمنين في الدنيا فيقولون لهم أهؤلاء الذين أقسمتم علي أنهم سيحرمون من رحمة الله ألا انظروا إليهم وهم يدخلوان إلي الجنة - وفي هذا الوقت يدخل أهل الجنة إليها.

 

يقول الله تعالي بسورة الأعراف: "ونادي أصحاب الأعراف رجالا يعرفونهم بسيماهم قالوا ما أغني عنكم جمعكم وما كنتم تستكبرون أهؤلاء الذين أقسمتم لا ينالهم الله برحمة ادخلوا الجنة لا خوف عليكم ولا أنتم تحزنون"صدق الله العظيم.

 

حوار أهل الجنة لأصحاب النار

وبعد دخول أهل الجنة إليها وأهل النار للنار إذ أَنْ ينتهي دور أصحاب الأعراف ويبدأ كلام جديد بينهم كما قال تعالي: "ونادي أصحاب النار أصحاب الجنة أن أفيضوا علينا من الماء أو مما رزقكم الله قالوا إن الله حرمهما علي الكافرين" صدق الله العظيم.

 


 ما هو ﻧﻬﺮ الحياة

عن ابن عباس قال: الأعراف السور الذي بين الجنة والنار وأصحاب الأعراف بذلك المكان حتي إذا بدأ الله أن يعافيهم انطلق بهم إلي نهر يقال له نهر الحياة حافتاه قصب الذهب مكلل باللؤلؤ ترابه المسك فالقوا فيه حتي تصلح ألوانهم وتبدو في نحورهم شامة بيضاء يعرفون بها حتي إذا صلحت الوانهم أتي بهم الرحمن فقال "تمنوا ما شئتم" فيتمنون جتي إذا انقطعت أمنياتهم قال لهم " لكم الذي تمنيتم ومثله سبعون ضعفا "فيدخلون الجنة وفي نحورهم شامة بيضاء يعرفون بها.

 

فكانت هذه هي حكاية أصحاب الأعراف وخوفهم الشديد من حساب الله عز وجل وإشتياقهم للجنة، فندعوا الله سبحانه وتعالى أن يرحمنا ويدخلنا الجنة وإياكم دون سابقه حساب ولا سابقه عذاب وأن يجعلنا ذو النفوس المؤمنة بالله و رحمة الله. 


ميديا

ما تيسر من سورة الأعراف تلاوة الشيخ معاذ زغبي


تفسير سورة الأعراف - الآية ( 46 - 54 ) - الشيخ الشعراوي

عجبك الموضوع ؟

تعليقات

Defacto عروض
Mobile Category