القائمة الرئيسية

الصفحات

تيكرز

إدارة جو بايدن تعلق حصانة الببلاوي في قضية تعذيب محمد سلطان


إدارة جو بايدن تعلق حصانة الببلاوي في قضية تعذيب محمد سلطان

إدارة جو بايدن تعلق حصانة الببلاوي في قضية تعذيب محمد سلطان

قامت إدارة "جو بايدن" الرئيس الأميركي الجديد بتعليق طلبا للحكومة المصرية بشأن الحصانة التي طلبتها لرئيس الوزراء الأسبق حازم الببلاوى، وذلك في قضية تعذيب محمد سلطان والمرفوعة ضده في واشنطن.

 

وبحسب صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، فإن قرار وقف هذا الطلب جاء بعد تغيير الإدارة الأميركية ولن يتم إعادة النظر فيها إلا بعد يوم 26 فبراير المقبل، وذلك مع استقرار الأمور الأساسية لإدارة الرئيس جو بايدن.

 

وأشارت الصحيفة إلي أن السفارة المصرية في واشنطن طلبت من الخارجية الأميركية في القضية التي رفعها محمد سلطان ضد حازم الببلاوي، وذلك في 10 يوليو الماضى.

 

ولفتت إلي أن السفارة أصدرت تحذير يخص تضرر العلاقة الاستراتيجية بين البلدين بسبب هذه الدعوى، مستطردة أن هذا القرار جاء بعد حملة ضغوط سياسية شنتها الحكومة المصرية لعرقلة الدعوي المرفوعة ضد حازم الببلاوي من الناشط الأميركي من أصل مصري.

واتهم عدد من المشرعين الأميركيين وعدد من جماعات حقوق الإنسان في القاهرة بابتزاز إدارة الرئيس الأميريكي الأسبق دونالد ترامب، وذلك عن طريق التهديد بإضعاف الشراكة الاستراتيجية في الشرق الأوسط ما لم تقم واشنطن بالتدخل لرفض الدعوى القضائية من سلطان.

 

ويعمل الببلاوي حاليا في المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي منذ نوفمبر 2014، وبموجب هذه الاتفاقية فانه يتمتع بحصانة كاملة من الإجراءات المدنية والإدارية والجنائية في أميركا.

 

ويذكر أن محمد سلطان كان قد إتهم حازم الببلاوي بتعذيبه قائلا " من غير المعقول أن أري حكومتي تتدخل نيابة عن جلادي بدلا من حماية مواطنا،و لقد عرضوا أقاربي وعائلتي للأذي بشكل كبير ونعلم أنها معركة طويلة من البداية.

واستشهد محامي محمد سلطان بقانون حماية ضحايا التعذيب الأمريكي وهو قانون تم وضعه عام 1991 والذي يسمح برفع دعاوى ضد المسؤولين عن التعذيب والمعاملات الغير إنسانية التي تحدث في أي دولة في العالم وذلك إذا كان المتهمون متواجدين في الولايات المتحدة الأمريكية ولم يبقوا في أي منصب حكومي أو رئاسي.

 

وكان قد اعتقل سلطان عام 2013، واضطر إلي القيام بالإضراب عن الطعام لمدة 495 يوما احتجاجا علي تردي أوضاع احتجازه في السجن، حتي اضطرت الحكومة المصرية الإفراج عنه نتيجة الضغوطات الدولية.

عجبك الموضوع ؟

تعليقات

Deal of the day
Mobile Category